بروكاربازين Procarbazine علاج مرض هودجكين في مرحلتيه الثالثة و الرابعة

Procarbazine
بواسطة العضو : أسماء نصار | بتاريخ : 25- نوفمبر 2016
Procarbazine

التعريف

إن طريقة عمل البروكاربزين غير معروفة بدقة، و لكن يعتقد بأنه يعمل على تثبيط صناعة البروتين، والحمض النووي و حمض الريبونوكلئيك في الخلايا السرطانية، مما يوقف نشاطها و تكاثرها.
تعتبر مادة البروكاربزين غير فعالة، لذا تحتاج لإعادة تفعيل داخل الجسم بواسطة أنزيمات مؤكسده منتجاً بيروكسيد الهيدروجي، و الذي يعتقد بأنة المسؤول عن مهاجمة الحمض النووي و البروتينات المحيطة به و تدميرها.

الإستعمالات

يستخدم البروكاربازين في علاج:

1. مرض هودجكين في مرحلتيه الثالثة و الرابعة، مع مجموعة أدوية أخرى يرمز لها ب(م.و.ب.ب)

2. الورم الدبقي.

موانع الاستعمال

منع استخدامه في المرضى الذين أظهروا فرط الحساسية للدواء أو لأي جزء من مكوناته، و في حالات فقر الدم الحاد، أو قلة عدد كريات الدم البيضاء، أو قلة الصفائح، أو خلل في نخاع العظم.

كما يمنع إعطائه لمدمني الكحول (يسبب تفاعلات خطيرة)، و النساء الحوامل (قد يسبب طفرات خطيرة في الجنين)

الاحتياطات

يجب اعطاء العلاج تحت إشراف طبيب مختص.

قد يسبب العلاج حدوث سرطانات ثانوية (سرطانات الدم و الجهاز الليمفي)؛ وخاصة عند استخدامه مع أدوية كيميائية أخرى أو مع العلاج الأشعاعي في علاج مرض هودجكين.

قد يسبب الدواء مشاكل في الخصوبة أو العقم، خاصة عند استخدامه مع أدوية كيميائية أخرى أو مع العلاج الأشعاعي في علاج مرض هودجكين.

يسبب تثبيط نخاع العظم، يلاحظ غالباً خلال أسبوعين إلى 8 أسابيع من بدء العلاج. في حال تعرض المريض للعلاج الكيميائي أو الإشعاعي أو أي علاج آخر له تأثير سلبي على نخاع العظم، يفضل انتظار فترة شهر كامل على الأقل قبل تعريضه للبروكاربزين.

في حال هبوط تعداد كريات الدم البيضاء إلى نسبة أقل من 4,000خلية/ملم3 أو هبوط الصفائح في الدم لمستوى أقل من 100,000/ ملم3، فيجب إيقاف العلاج بالبروكاربزين.

في حال حصول أعراض أو علامات إعتلالات الجهاز العصبي، أو حصول فرط في الحساسية، أو إلتهاب الفم، أو الإسهال، أو نزيف حاد؛ ينصح بإيقاف العلاج.

قد يسب العلاج ضرراً/خلل في الكبد أو الكليتين أو كليهما، يجب مراقبة وطائفهما بشكل دوري.

يجب على المريض شرب كميات كافية من الماء (إلا إذا طلب منه الطبيب عكس ذلك كما في حالة مرضى ارفاع ضغط الدم و فشل القلب).

يسبب العلاج، في حال تناول المريض للكحول أو المواد المحتوية على مادة التايرمين (مثل بعض أنواع الأجبان و الألبان و المواد المعلبة و غيرها) أو الأدوية التي تحاكي في عملها الجهاز العصبي الودي (مثل أدوية مضادات الإكتئاب ثلاثية الحلقة) تفاعلات خطيرة، لذا ينبغي تجنبها خلال فترة العلاج.

قد يسبب الدواء إنخفاضاً في نشاط الجهاز العصبي، لذا يفضل تجنب التعرض لأي مادة أخرى قد تسبب التأثير نفسه، مثل أدوية الباربيتيورات و غيرها من المهدئات، و مضادات الهيستامين، و العقاقير المخدرة، و أدوية الضغط، و في حال اضطر المريض لاستخدامها، ينبغي أن يكون ذلك بعلم و تحت مراقبة الطبيب المعالج.

فئة السلامة أثناء الحمل: “دال”؛ لا ينصح باستخدام البروكاربازين خلال فترة الحمل إذ من الممكن أن يلحق الضرر بالجنين، و يجب تجنب حدوث حمل خلال فترة العلاج.

من غير المعروف ما إذا كان الدواء يفرز في حليب الأم في حالة المُرضع، و لكن بسبب آثاره الضارة على جسم الانسان، ينبغي تجنب عملية الرضاعة خلال فترة العلاج.

الأعراض الجانبية

قد يسبب البروكاربزين الأعراض الجانبية التالية عند بعض المرضى (النسب غير معروفة):

اعتلالات عصبية أو سمية عصبية: قد تظهر على شكل تشنجات، أو ترنح، أو الدوار، أوالأرق أو غيرها

تساقط الشعر المتوضع أو الإصابة بالهربس ، أو التهاب الجلد، أو الحكة ، أو فرط التصبغ.

غثيان أو استفراغ أو اسهال أو إمساك: قد يساعد البدء بجرعة أقل و من ثم زيادتها تدريجياً بتخفيف هذه الأعراض

إلتهاب الفم و المعدة

إنصباب جنبي (تجمع سوائل بين الغلافين المحيطين بالرئتين).

تثبيط نخاع العظم (قلة الكريات البيض ،أو فقر الدم، أو قلة الصفيحات)

اختلال في وظائف الكبد أو يرقان.

آلام في العضلات أو المفاصل أو تنمل أو رعاش3

مشاكل في العين: مثل نزف شبكية، أو وذمة العصب البصري، أو رهاب الضوء، أو ازدواج الرؤية، أو وعدم القدرة على التركيز.

مشاكل في الخصوبة و الجهاز التناسلي

مشاكل في الغدد الصماء : التثدي للفتيان في سن البلوغ المبكر أو ما قبل البلوغ

التداخلات الدوائية

يمتلك البروكاربزين تأثيراً مثبطاً على أنزيم أكسيديز أحادي الأمين لذا ينبغي تجنب إعطاء مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقة (مثل الأميتريبتلين) و العقاقير المخدرة، و الكحول، و المواد المحتوية على مادة التايرمين (مثل بعض أنواع الأجبان و الألبان و المواد المعلبة و غيرها).

كما قد يسبب الدواء إنخفاضاً في نشاط الجهاز العصبي، لذا يفضل تجنب التعرض لأي مادة أخرى قد تسبب التأثير نفسه، مثل أدوية الباربيتيورات و غيرها من المهدئات، و مضادات الهيستامين، و العقاقير المخدرة، و أدوية الضغط

التخزين

تحفظ العبوة محكمة الإغلاق في درجة حرارة الغرفة (15-30 درجة مئوية) بعيدا عن الضوء والرطوبة، يجب المحافظة على الحرارة دون ال 40 مئوية.

تحفظ عبوة الدواء بعيداً عن متناول الأطفال.