ماهو فيتامين (أ)او(A)

فيتامين-أ-a
بواسطة العضو : سارة سعيد | بتاريخ : 19- يوليو 2016

اسمه العلمى الريتينول يساعد فيتامين أي على تنظيم نظام المناعة، الذي يساعد على منع أَو صد الإصابات وذلك بإنتاج خلايا الدم البيضاء التي تحطم البكتيريا والفيروسات الضارة.

فيتامين أي أيضا تساعد الخلايا اللمفية، وهي نوع من خلايا الدم البيضاء، على محاربة الالتهابات بكفاءة أفضل.

يهييء فيتامين أي البطانات السطحية الصحّية للعيون وأنظمة التنفس والتبول، والمناطق المعوية

. عندما تحطم هذه البطانات، يصبح دخول البكتيريا للجسم والتسبب بالعدوى أسهل. يساعد فيتامين أي على الحفاظ على سلامة الجلد أيضا والأغشية المخاطية، والتي تعمل أيضا كمانع للبكتيريا والفيروسات.

 

فيتامين أ

مصادر فيتامين A

الريتينول يوجد في الطعام الحيواني مثل البيض الكامل، الحليب، والكبد. الحليب الخالي من الدهن والحليب المجفّف يجب أن يزوّد بفيتامين أي لاستبدال الكمية التي فقدت بعملية إزالة الدهن، الأطعمة المدعمّة مثل حبوب الفطور المدعمّة تزوّد فيتامين أي. البروفايتمين أي الكاروتيني أيضاً متوفر في الثمارِ والخضار ذات الألوان الداكنة. حسب الإحصائيات الرسمية، فإن الأغذية الرئيسية لتوفير الريتينول في المجتمع الأمريكي هو الحليب، الزبدة النباتية، البيض، كبد البقر والحبوب الجاهزة للأكل المدعمّة، بينما الأغذية المساهمة في توفير البروفايتمين أي الكاروتيني هي الجزر, الشمام، بطاطا كالبطاطا الحلوة، والسبانخ.

العناصر التى تحتوى على فيتامين أ

مصادر فيتامين A 

كبد بقري / كبد دجاج / الحليب / جبن تشادر/ حليب كامل (3.25 % دهن) / جزرِ / السبانخ / اللفت / شوربة الخضار/ شمام / مشمش بالقشرة / بابايا / مانجا / شوفان مجروش / بازلاء / طماطم / خوخ / فلفل .

 

أضرار نقص فيتامين أ

أضرار نقص فيتامين أ 

نقص فيتامين A يقلل من القدرة على مقاومة الالتهابات. في البلدان التي تعاني من انتشار نقص الفيتامين أي يموت ملايين الأطفال سنويا بسبب مضاعفات الأمراضِ المعدية مثل الحصبة. في الأفراد الذين يعانون من نقص فيتامين A، تفقد الخلايا التي تبطن الرئتين القدرة على إزالة الكائنات الحيّة مجهرية التي تسبب المرض. هذا الأمر قد يساهم بالإصابة بذات الرئة المرتبطة بنقصِ فيتامين A.

أو نقصان معدل النمو لديهم، بطئ تطور الجهاز العظمي لديهم، وتقليل فرص النجاة من الأمراض الخطيرة.

النقص يمكن أن يتشكل بسبب فقدان الفيتامين A خلال الإسهال المزمن وخلال نقص الكمية التي تأخذ مع الغذاء.

تستنفذ كمية الكحول التي تدخل الجسم مخازن فيتامين A، والحمية التي تحوي محتوى الكحول لا تزود الجسم بالكميات الموصّى بها من فيتامين A.

وحبوب فيتامين A الإضافي قد لا تصرف للأفراد الذين يدمنون الكحول لأن أكبادهم قد تكون أكثر عرضة لإمكانية التسمم من الجرع العالية من فيتامين A ، الطبيب سيحتاج لتقييم الحالة ويقرّر كمية الفيتامين الإضافي .

توصيات 

  • يوصى للأطفال بين سن 0 و6 أشهر بتناول 400 ميكروغرام يومياً و 500 ميكروغرام يوميا بين سن 7-12 أشهر أما الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 19-70 سنة على 900 ميكروغرام يومياً.
  • إن الإفراط في استهلاك الفيتامين أ يمكن أن يؤدي إلى الغثيان، فقدان الشهية، التقيّؤ، ضبابية الرؤية، الصداع، تساقط الشعر، ألام في البطن والعضل، الضعف والنعاس وتغيّر الحالة العقلية. في الحالات المزمنة يمكن أن تكون عوارض فقدان الشعر، جفاف البشرة، جفاف الأغشية المخاطية، الحمى، الأرق، التعب، خسارة الوزن، كسور العظام، فقر الدم والإسهال، واضحة على رأس لائحة العوارض المرتبطة بالتسمم الأقل خطورة.

تعرف على فوائد فيتامين الريتينول (أ-A)