ملف كامل عن الجماع من الدبر

بواسطة العضو : سالى فؤاد | بتاريخ : 2- أغسطس 2016

الجماع من الدبر ماهو ؟

و مجموعة من الوضعيات الجنسية حيث يجلس الشريك المتلقي على أطرافه الأربعة، في حين أن الشريك المدرج يولج في مهبل أو شرج الشريك المتلقي من الخلف.

مزاياة :

1_يمكن للشريك المولج رؤية جسد الشريك المولج فيه دون عائق من الخلف

عيوبه:

 

  • الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي
  • السيدا.
  • شرخ بفتحة الشرج.
  • تمزق وفضفضة عضلات المستقيم.
  • التأثير على الأعضاء التناسلية والإصابة بالعقم.
  • التيفوئيد الزحار.
  • التهاب الشرج والمستقيم.
  • الإصابة بالفطريات والطفيليات التناسلية.
  • مرض الجرب وقمل العانة.
  • ثئاليل الشرج.
  • الزهري.

بداية، تنبغي الاشارة الى ان بعض الناس ينجذبون للجنس الشرجي وبعضهم لا يستحبه. مهما كانت نظرتك للموضوع لا بد من معرفة حقيقتين ضروريتن هنا:

 

أولاً: على خلاف المهبل الذي تخرج منه بعض الافرازات ويصبح رطباً عند الممارسة، يعد الشرج ناشفاً ويحتاج إلى ترطيب (لوبريكانت) إضافي لتجنب الألم والتمزقات.

ثانياً: لا بد أن يكون الطرفان في حالة استرخاء، وذلك حتى لا تكون العضلات منقبضة مع تجنب الحركات السريعة المؤلمة. هذه الممارسة ليست للمبتدئين وتحتاج إلى الوقت والتعود.

هل هو قذر؟
في حال قرر الشريكان ممارسة الجنس الشرجي (أو الاتيان من الدبر كما يشار اليه احياناً)، ضروري الذهاب أولاً إلى الحمام وغسل منطقة الشرج بماء فاتر وصابون طبيعي. لا يُنصح باستخدام الحقنة الشرجية التي يرّوج لها البعض (لأنها في الواقع يمكن أن تسبب الحكة والتهيج في منطقة الشرج والأمعاء).

القناة الموجودة في الشرج هي المستقيم. يتجمع فيها بشكل مؤقت البراز الجاهز للخروج من الجسم. وإذا كانت صحة الطرفان على ما يرام، ولم تكن هناك مشاكل مثل الاسهال أو الامساك أو مشاكل في الأمعاء للطرف المتلقي، تصبح تلك المنطقة فارغة بعد الذهاب إلى المرحاض واخراج فضلات الجسم، إلى أن يبدأ الفوج التالي من الفضلات بالتراكم.

البعض يبدأ العلاقة أثناء الاستحمام مع استخدام الجل المرطب.  في هذه الحالة، ينبغي أن يكون المرطب (اللوبريكانت) مركباً من السليكون لأن اللوبريكانت المركب من الماء لا يصمد أمام الماء.
هل هو ممتع؟
هناك من يستمتع بهذا النوع من الجنس، بينما يشعر آخرون بالنفور أو عدم المتعة. يشعر بعض الرجال بالمتعة عند استثارة منطقة غدة البروستاتا عندهم، وهي غدة حجمها كالجوزة المقشورة ويمكن شعورها في المستقيم على بعد قرابة 5 سنتمترات في الداخل. المزيد عن جسد الرجل

فتحة الشرج والمستقيم منطقة يابسة ومشدودة أكثر من المهبل، وهذا ما يجعل ذلك ممتعاً أيضاً لبعض الرجال الذين يقومون بالإيلاج في منطقة الشرج.

تستمتع بعض النساء بالجنس الشرجي بسبب وجود عدة نهايات عصبية عند فتحة الشرج، الأمر الذي يجعل المنطقة حساسة للمس، وينطبق ذلك أيضاً على بعض الرجال.
الجنس الشرجي والأمراض المنقولة جنسياً
إمكانية نقل الأمراض المنقولة جنسياً أعلى في حالة ممارسة الجنس الشرجي، ذلك لأن فتحة الشرج لا تتضمن ترطيباً طبيعياً. ويمكن أن تحدث تشققات في تلك المنطقة عند الطرف المتلقي خلال ممارسة الجنس الشرجي. وهذا ما يزيد احتمال انتقال فيروسات مثل فيروس نقص المناعة المكتسبة (الذي يسبب مرض الإيدز). ولذلك ينبغي دوماً استخدام الواقي الذكري (الكوندوم) عند ممارسة الجنس الشرجي!

كذلك يُنصح بعدم الانتقال من الشرج إلى المهبل دون القيام أولاً بغسل العضو الذكري (وحتى غسل الاصبع أو اللعبة الجنسية أوغير ذلك) ومداومة تغيير الكوندوم. البكتيريا الموجودة حول فتحة الشرج يمكن أن تسبب التهابات مهبلية.
ليس للمثليين فقط
هناك اعتقاد بأن الجنس الشرجي يمارسه أو ينجذب إليه المثليون جنسياً  (Homosexuals) فقط. هذا ليس صحيحاً. بعض الرجال الذين ينجذبون للنساء يستحبون الجنس الشرجي. كذلك ليس بالضرورة أن يكون الجنس المثلي جنساً شرجياً. في الواقع، لا يقوم كافة المثليين جنسياً بممارسة الجنس الشرجي. وفي الواقع فقط نحو 60% من الرجال المثليين يمارسون الجنس الشرجي بشكل منتظم وفقاً لدراسة حول الموضوع.

تحفيز غدة البروستاتا عندهم تعطي متعة لبعض الرجال، ولا يعني ذلك بالضرورة أنهم مثليون جنسياً. بعض الأزواج يستمتعون بهذه الممارسة. مهما كانت أنواع الممارسة ووضعياتها، من المهم دوماً الحديث مع الطرف الآخر حول توقعاته وتفضيلاته وخيالاته قبل الشروع بأي ممارسة جديدة.

هناك من يشعر بفضول لممارسة الحميمية من المؤخرة، وهناك من يرفضه

1_احترام قرار الطرف الآخر
من لم تمارس الجنس من الشرج من قبل فقد تتخوف أو تتخوفين كثيراً من الفكرة. تفهمي أن القرار بيدك أنت في النهاية إن كنت تريد الشروع في هذه الممارسة أم لا. إن شعر الشخص بأنه ليس على استعداد لذلك أو عدم القناعة بذلك لأسباب دينية أو شخصية، لا بد من التواصل عن حقيقة المشاعر والمخاوف مع الشريك.

إن كان الشريك حقاً يحبك ويهتم بك سيتفهم أو ستتفهم اختيارك بعدم الممارسة. كلمة “لا” تعني “لا”. إن كنت أنت ترغب أو ترغبين والطرف الآخر ليس مستعداً لها، تحدث إليه أو إليها بهدوء ولا تحاول الضغط. لا ينبغي أن نجبر الشريك أو الشريكة لأن ذلك سوف يضيف التوتر إلى علاقتكما. حاول معرفة أسباب ترددهم وامنحهم فترة للتفكير والتأقلم مع الفكرة.

تذكري أن هناك من يهوى بعض الممارسات وهناك من لا يهواها. الأذواق تختلف. هناك من يحب المشمش وهناك من يكرهه ويفضل فاكهة أخرى كالمشمش أو الموز أو الاجاص.  إن كانت الشريكة أو الشريك غير مرتاحين للفكرة، حاولا الممارسة بطرق أخرى أكثر راحة. فممارسة الحب ممتعة فقط إن كان كلا الشريكين مستعدان وراغبان ومنسجمان.

يمكن إيجاد حلول وسط، مثلاً إن كان شريكك يهوى الجنس من المؤخرة أو الجنس من الخلف يمكن أن يقوم بالاقتراب من المؤخرة دون ولوج، أو إدخاله من الخلف باتجاه المهبل وليس الشرج.

2_ التحضير الجيد 
في حال قررت المضي قدماً وتجربة الجنس الشرجي، خذ وقتك وجهّز نفسك. الجنس الشرجي ليس مؤلماً إن تمت الممارسة بعناية ورفق. العضلة المحيطة بفتحة الشرج عضلة قوية ومشدودة وضيقة ويمكن أن تسبب الإزعاج في المرة الأولى. محاولة الاسترخاء ستخفف من الشعور بعدم الأريحية، وتعيق من الاستمتاع بها من المرة الأولى.

تواصل وتحدث مع شريكك أو شريكتك وخذ الأمور تدريجياً خطوة بخطوة.

3_التفكير جيداً 
هناك مجموعة من المعتقدات التي تحيط موضوع الجنس الشرجي. بعض منها له جذور ثقافية أو دينية والبعض الآخر عبارة عن مفاهيم محض خاطئة.  الجنس الشرجي ممارسة لا تقتصر على المثليين جنسياً فقط، وهي ليست ممارسة “قذرة” كما يُعتقد. مع ذلك يجدر التفكير جيداً. هل هو قرار الطرفين؟ هل سيتم بطريقة مسؤولة وبوقاية وبطريقة آمنة؟

4_محافظة على النظافة 
الشرج منطقة حساسة وعرضة للالتهابات. عليك المحافظة على نظافة تلك المنطقة كلما أردت ممارسة الجنس الشرجي. لا تستعمل الصابون بكثرة لأنه قد يسبب جفاف المنطقة وأيضاً الالتهابات (للمزيد عن تنظيف الأعضاء الجنسية).تأكد/ي كذلك من أن أمعاءك فارغة من أجل سهولة الإدخال.

تذكر/ي أن استعمل/ي الواقي الذكري (العازل الطبي) هوشرط مهم في الجنس الشرجي لتجنب انتقال الأمراض المنقولة جنسياً. إذن قبل أن تبدأ الممارسة تأكد أنه بحوزتك.
5_ أخذ الوقت في المداعبة 
فتحة الشرج نفسها لا تترطب من تلقاء نفسها. من المهم البدء بالترطيب والمداعبة حتى يحضّر الشريك نفسه ويشعر بالإثارة. عليك التحضير حتى تكون النتيجة مرضية للطرفين، وهنا يأتي دور بناء الثقة بينكما وتوقع ما سيحصل بعدها.
6_عدم الاختراق مباشرة 
من الممكن أن الشريكة ليست مستعدة بعد. حاول أن تجعل العضلة مسترخية بإدخال إصبع أولاً. هل ساهم ذلك في إثارة الطرف الآخر؟
بعد الشعور بالأريحية حاول إدخال أكثر من إصبع، أو استخدم السدادة أو حتى أداة تدليك(vibrator). فقط عندما يشعر الشريك بالإثارة، وبعد ترطيب المنطقة بالمرطب (اللوبريكانت)يمكن البدء بعملية دخول أو اختراق منطقة الشرج، محاولاً إدخال رأس القضيب أولاً لأن تلك المنطقة هي الأعرض منه.

لا تبق متمدداً على بطنك حيث أن الضغط قد يسبب تمزقاً، بل بدلاً من ذلك يمكن التنويع في الأوضاع الجنسية المختلفة.

    • عدم الانتقال من الشرج إلى المهبل
      لا يحبذ ممارسة الجنس من الخلف ثم من الأمام. في هذه الحالة ينبغي تغيير الكوندوم أو غسل القضيب أو اليد أو أي ألعاب جنسية يتم استخدامها. إن الانتقال من الخلف إلى الأمام قد يؤدي إلى انتقال البكتيريا من الشرج إلى المهبل، الأمر الذي قد يؤدي إلى مشاكل مثل التهاب المسالك البولية.
    • استعمال مادة مطرّية 
      يقلل تشحيم (ترطيب) المنطقة من آلام الاحتكاك، جاعلاً من الجنس الشرجي أكثر متعةً وأقل ألماً. استخدم المزلقات (اللوبريكانت) التي أساسها السيليكون. اغتسل/اغتسلي جيداً بعد تلك العملية لتفادي أي التهابات. تذكر أن تحافظ على النظافة والأمان بعد كل ممارسة.#مرة أخرى: الترطيب والواقي الذكري (الكوندوم) هو شرط أساسي في مثل هذه الممارسة، والشرط الأساسي الآخر هو موافقة الطرف الآخر موافقة كلية وإذا لم تتم الموافقة ينبغي التوقف مباشرة.

وبكدة نشرنا الاراء المختلفة وطرق الاستمتاع بها

حكم الدين الاسلامى والازهر والاراء الدينية المختلفة :

يختلف حكم الإسلام في ممارسة جماع الدبر اختلافاً جذرياً بين كون ممارسته بين رجلين أو رجل وامرأة وكذلك في مكان الإيلاج أكان الفرج أو الشرج وبين كون العلاقة شرعية أو غير ذلك.

بين رجل وامرأة

أما إن كان في إطار علاقة غير شرعية فحكمه حكم الزنا عموماً أي التحريم، أما إن كان في إطار شرعي (زواج) ففيه هو الآخر نوعان:

  • جماع الدبر مع الإيلاج في الفرج: ويعرف أيضاً بالإتيان من الدبر في القبل، كان الأنصار ومن وليهم يأخذون سنة اليهود في هيئة المباشرة هذه فكانوا يرون أن من أتى امرأته من دبرها في قبلها كان الولد الناجم عن ذلك الجماع أحولاً. ولذلك كانوا يتجنبون هذا الوضع
  • لا يرى فيه الفقهاء حرجاً لعموم قوله تعالى ﴿نِسَآؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُواْ حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ وَقَدِّمُواْ لأَنفُسِكُمْ وَاتَّقُواْ اللّهَ وَاعْلَمُواْ أَنَّكُم مُّلاَقُوهُ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ﴾ [2:223] وقوله ﴿وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِ وَلاَ تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىَ يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ﴾ [2:222] وذلك لكون الإتيان في الفرج وعدم وجود ضابط شرعي يحدد كيفية الجماع.

 

ودليل ذلك من السنة قول الشافعى أخبرنى عمى محمد بن على بن شافع قال أخبرنى عبد الله بن على بن السائب عن عمرو بن أحيحة بن الجلاح عن خزيمة ابن ثاب

«”أن رجلا سأل النبى صلى الله عليه وسلم عن إتيان النساء في أدبارهن فقال حلال، فلما ولى دعاه، فقال: كيف قلت في أى الخربتين أو في أى الخزرتين أو في أى الخصفتين أمن دبرها في قبلها، فنعم، أما من دبرها في دبرها فلا إن الله لا يستحيى من الحق لا تأتوا النساء أدبارهن”»
  • جماع الدبر مع الإيلاج: ويعرف أيضاً بالإتيان من الدبر في الدبر، وقد أجمع الفقهاء على تحريم إتيان الزوجة في دبرها أكان من قبلها أو من دبرها.

بين رجلين

وهو ما يعرف في الاصطلاح الإسلامي بفعل قوم لوط، أي أن يتم الاتصال الجنسي بين رجلين وهو محرم مهما كانت الوضعية التي مورس بها ويعتبر مخالفاً للفطرة، قال تعالى﴿إِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاء بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ مُّسْرِفُونَ﴾ [7:81]

 

اراء حللت هذا الامر نرد عليهم :

جواب شبهة حول حرمة إتيان النساء في أدبارهن

السؤال عن جماع الزوجة في الدبر يرد عليك بمجموعة من الأحاديث الضعيفة. والواضح أن هذا الأمر كما قال الشافعي: لم يثبت فيه التحليل أو التحريم والأصل فيه الإباحة. ومالك أحله. وهناك حوار للشافعي في نيل الأوطار ج3 يثبت بالعقل أنه مباح. وإليك جزءا من هذا المبحث: بقيت مسألة في هذا الموضوع ما أحببت أن أتحدث فيها إلا لما رأيت من كثرة اختلاف الناس حولها ، ألا وهي جماع المرأة في دبرها أي من الخلف، وقد اختلف الناس قديما وحديثا حول هذا الموضوع أهو حلال أم حرام؟ أقول وبالله التوفيق: إن جماع المرأة في دبرها من الخلف حلال ومباح ولا إثم فيه، ولم يرد نص في كتاب الله يحرم ذلك ، قال تعالى: وقد فصل لكم ما حرم عليكم، ولا يوجد في كتاب الله تفصيل حرمة إتيان النساء الزوجات في أدبارهن، بل إن هناك نصا في كتاب الله يبيح ذلك، قال تعالى: نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم والحرث في اللغة هو: الزرع والمتاع ، والزرع هو مكان النبات وفيه كناية عن إنجاب الأولاد . أما المتاع في اللغة فهو: الشيء الجيد ، والسرور، والانتفاع الطويل ، وتمتع بالشيء : دام له ما يستمده منه ، وكما هو معروف أن اللفظ يؤخذ على عمومه ما لم يأت نص أو سياق يخرجه عن عمومه ، فالمرأة حرث للرجل أي موضع إنبات الولد ، ومتاع له : أي شيء جيد ومصدر لسرور الرجل والانتفاع الطويل الدائم لما يستمده منها من منفعة ، فاختيار معنى واحد من معاني الحرث وفرضه على الناس دون نص أو سياق من النص فهو تخصيص ما أنزل الله به من سلطان، ومن قال إن الاستمتاع بدبر المرأة حرام لزمه أن يحرم وضع الذكر في أي مكان من جسد المرأة غير الفرج ، وبالتالي يحرم أن يضع الرجل ذكره بين فخذيها أو بين رجليها أو بين ثدييها أو أن تمسكه بيديها وهذا ما لم يقل به أحد ولم يحرمه أحد . أما لفظ ” أني” الذي ورد في قوله سبحانه: نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم. ومفهوم هذه الآية طبقا للغة العربية نساؤكم حرث لكم أي موضع إنبات الأولاد ومتاع لكم أي سرور ومنفعة دائمة ، وللرجل أن يتمتع بها أنى شاء أي أين وكيف ومتى شاء إلا في وقت الحيض وأثناء الاعتكاف في المساجد ، ولفظ أنى معناه كما أتي في جميع كتب اللغة العربية كالآتي :

جاء في المعجم الوجيز أنى : تكون شرطية بمعنى أين ، واستفهامية بمعنى من أين كما جاء في القرآن [يا مريم أني لك هذا] بمعنى من أين لك هذا ؟ وبمعنى كيف جاء في القرآن [أنى يحيي هذه الله] أي كيف يحيي هذه الله.

وفي كتاب: شرح المفصل لابن يعيش تأتي للمجازاة أي للمكافأة كقول الشاعر:{فأصبحت أنى تأتيها تشتجر بها} فتكون بمعنى أين، وأين ظرف مكان مبني على الفتح وأنى في هذه الآية بمعنى أين وليس بمعنى الاستفهام بل هي في الآية ليست للاستفهام، فهي شرطية أو مجازية وفي كلا الحالتين تأتي بمعنى أين ، وأين ظرف مكان يعني فأتوا حرثكم أنى شئتم، أي في أي مكان شئتم في القبل أو الدبر، وكما هو معلوم عند أهل اللغة أن اللفظ في العربية يحمل ابتداء على العموم إلا إذا أتى نص يخصص ذلك أو يخصص من قبل السياق نفسه وعموم لفظ أنى في هذه الآية يقتضي: كيف ، ومتى ، وأين ، ومن أين ، ولا تخصص على موضع بعينه إلا بنص محكم من القرآن. كثير من الناس الذين يحرمون إتيان الزوجة في دبرها يربطون هذا الأمر بفعل قوم لوط ، ويقولون هذا هو نفس الفاحشة التي كان يرتكبها قوم لوط ، وللرد عليهم نقول: إنكم لو قرأتم ما ورد في القرآن عن قوم لوط لعلمتم خطأ قولكم وخطأ ربطكم بين قوم لوط وبين إتيان المرأة في دبرها، فقد وردت قصة قوم لوط في القرآن ثماني مرات  ومن يقرأ النصوص التي وردت في قوم لوط لعلم أن الأمر غير ما يفهمون تماما ، ولا يصح مطلقا قياس فعلة قوم لوط على إتيان المرأة في دبرها ، فشتان بين قوم لوط وبين أن يأتي الرجل زوجته في دبرها من الخلف.

إن القياس بين فعل قوم لوط وبين جماع الزوجة في دبرها هو خطأ فادح، إذ إن قوم لوط لم تكن جريمتهم في الفعلة نفسها الجماع في الدبر، وإنما جريمتهم كانت في أن الرجل يفعل هذه الفعلة مع رجل مثله وليس مع امرأة ، فإنهم كانوا يشتهون الرجال من دون النساء، تلك هي جريمتهم ، وهذه هي الفاحشة التي أنكرها الله عليهم ونهاهم عنها لوط عليه السلام، ولما لم ينتهوا عن ذلك عاقبهم الله بأن دمر الله عليهم قريتهم وأرسل عليهم حجارة من سجيل وخسف بهم الأرض ،إذاً كانت جريمتهم اشتهاء الرجل للرجل ، وإعراضهم عن النساء والزوجات وعدم رغبتهم فيهن ، فهم تركوا النساء تماماُ ، وكان كل فعلهم مع الرجال أمثالهم ، ونصوص القصة التي وردت في القرآن تؤكد ذلك تماما

والاجابة دون شك او اى كلام تانى 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالوطء في الدبر محرم بالكتاب والسنة، وهو قول أئمة المسلمين من الصحابة والتابعين ومن بعدهم، وما روي خلاف ذلك عن بعضهم فليس موثوقاً فيه.

أما الكتاب فلقوله تعالى: فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ. قال القرطبي : ومن بمعنى في ، أي في حيث أمركم الله تعالى وهو القبل. انتهى.

وقال ابن كثير: قال ابن عباس، ومجاهد، وغير واحد: يعني الفَرْج.

و قوله تعالى: نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ {البقرة:223}

قال السعدي: وفيه دليل على تحريم الوطء في الدبر، لأن الله لم يبح إتيان المرأة إلا في الموضع الذي منه الحرث. انتهى.

وقال البيضاوي: ومجيء { أنّى } بمعنى أين وكيف ومتى مما أثبته الجم الغفير، وتلزمها على الأول “مَنْ” ظاهرة أو مقدرة، وهي شرطية حذف جوابها لدلالة الجملة السابقة عليه، واختار بعض المحققين كونها بمعنى مِن أين أي من أي جهة ليدخل فيه بيان النزول، والقول بأن الآية حينئذ تكون دليلاً على جواز الاتيان من الأدبار ناشىء من عدم التدبر في أن “مَنْ”  لازمة إذ ذاك فيصير المعنى من أي مكان لا في أي مكان فيجوز أن يكون المستفاد حينئذ تعميم الجهات من القدام والخلف والفوق والتحت واليمين والشمال لا تعميم مواضع الاتيان، فلا دليل في الآية لمن جوز إتيان المرأة في دبرها. انتهى.

أما قولك إن الأحاديث التي وردت في تحريم ذلك ضعيفة، وإنه لم يثبت فيه تحريم، فغير صحيح فقد صحّح العلماء أحاديث وردت في تحريم هذا الأمر، والتغليظ فيه، فمنها، قول رسول الله صلى الله عليه و سلم:  لا ينظر الله إلى رجل جامع امرأته في دبرها. رواه ابن ماجه، وصححه البوصيري، وحسنه الترمذي من حديث ابن عباس، وصححه إسحاق بن راهويه وابن الجارود وابن حبان وابن دقيق العيد، وصححه الألباني.

ومنها حديث أبى هريرة أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال: من أتى كاهنا فصدقه بما يقول، أو أتى امرأته حائضا، أو أتى امرأته في دبرها فقد برىء مما أنزل الله على محمد صلى الله عليه و سلم. رواه أبو داود، نقل المناوي عن الحافظ العراقي أنه قال في أماليه:حديث صحيح ، وعن الذهبي أنه قال : إسناده قوي وصححه الألباني.

وقال الشوكاني: ولا شك أن الأحاديث المذكورة في الباب القاضية بتحريم إتيان النساء في أدبارهن يقوي بعضها بعضا فتنتهض لتخصيص الدبر من ذلك العموم.

وأما ما نقل عن العلماء في ذلك فقال النووي: واتفق العلماء الذين يعتد بهم على تحريم وطء المرأة في دبرها ، حائضاً كانت أو طاهراً.

ولو صح نقل عن بعض أهل العلم فهو بمعنى إباحة إتيان المرأة من الدبر في قبلها وليس إتيانها في الدبر، قال ابن القيم في زاد المعاد: قلت: ومن هاهنا نشأ الغلط على من نقل عنه الإباحة من السلف والأئمة، فإنهم أباحوا أن يكون الدُّبر طريقاً إلى الوطء في الفرج، فيطأ من الدبر لا في الدبر، فاشتبه على السامع “من” ب “في” ولم يظن بينهما فرقاً، فهذا الذي أباحه السلف والأئمة، فغلط عليهم الغالط أقبح الغلط وأفحشه. اهـ.

والذي يدل على ذلك ما روي عن هؤلاء الأئمة خلاف ذلك، فهذا نص الشافعي -رحمه الله – في كتاب الأم: بابُ إتْيَانِ النِّسَاءِ في أَدْبَارِهِنَّ. قال الشَّافِعِيُّ رَحِمَهُ اللَّهُ تَعَالَى قال اللَّهُ عز وجل { نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ } الْآيَةُ ( قال الشَّافِعِيُّ ) وَإِبَاحَةُ الْإِتْيَانِ في مَوْضِعِ الْحَرْثِ يُشْبِهُ أَنْ يَكُونَ تَحْرِيمَ إتْيَانٍ في غَيْرِهِ فَالْإِتْيَانُ في الدُّبُرِ حتى يَبْلُغَ منه مَبْلَغَ الْإِتْيَانِ في الْقَبْلِ مُحَرَّمٌ بِدَلَالَةِ الْكِتَابِ ثُمَّ السُّنَّةِ

وقال القرطبي في الجامع لأحكام القرآن: وحكي ذلك عن مالك في كتاب له يسمى “كتاب السر”. وحذاق أصحاب مالك ومشايخهم ينكرون ذلك الكتاب ، ومالك أجل من أن يكون له “كتاب سر” ثم قال : والصحيح في هذه المسألة ما بيناه. وما نسب إلى مالك وأصحابه من هذا باطل وهم مبرؤون من ذلك. اهـ

وأما تشبيه هذا الفعل باللواط ، فهو صحيح، وإن كان اللواط أفظع منه.

قال ابن تيمية: والله سبحانه حرم إتيان الحائض مع أن النجاسة عارضة في فرجها، فكيف بالموضع الذي تكون فيه النجاسة المغلظة، وأيضا فهذا من جنس اللواط.

وقال الشوكاني في نيل الأوطار: وأيضا قد حرم الله الوطء في الفرج لأجل الأذى، فما الظن بالحش الذي هو موضع الأذى اللازم مع زيادة المفسدة بالتعرض لانقطاع النسل الذي هو العلة الغائية في مشروعية النكاح والذريعة القريبة جدا الحاملة على الانتقال من ذلك إلى أدبار المرد. انتهى.

وقد وردت تسمية هذا الفعل باللوطية الصغرى، فعن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: هي اللوطية الصغرى. يعني وطء النساء في أدبارهن. أخرجه الطحاوي بإسناد صحيح والطيالسي والبيهقي.

وروي أن أول عمل قوم لوط كان بإتيان النساء في أدبارهن.

قال القرطبي: وروي عن طاوس أنه قال : كان بدء عمل قوم لوط إتيان النساء في أدبارهن.

و عند الطبري في تفسير قوله تعالى: وَمَا كَانَ جَوَابَ قَوْمِهِ إِلا أَنْ قَالُوا أَخْرِجُوهُمْ مِنْ قَرْيَتِكُمْ إِنَّهُمْ أُنَاسٌ يَتَطَهَّرُونَ. الأعراف (82):عن ابن عباس في قوله:( إنهم أناس يتطهرون ) ، قال: من أدبار الرجال ومن أدبار النساء.

وللفائدة راجع الفتاوى أرقام: 21843، 15921، 8130.

والله أعلم.

ناتى بالصور لفهم لماذا تم تحريم الجماع من الخلف 

تشريح فتحه الشرج واسباب النهي عن وطء الدبر بالصور ونعرض السبب العلمي لتحريم إتيان المرأة من الدبر واخطاره على المرأة والرجل والموضوع يبدأ بالتعريف عن القناة الشرجية

الصورة الاولى توضح عضلة فتحة الشرج بشكل عام وطبيعي

صورة توضحية عضلة فتحة الشرج

الصوره الثانية توضح عضلة الشرج وهي مرتخية بسبب تكرار الجنس الشرجي

صورة توضح عضلة الشرج وهي مرتخية بسبب تكرار الجنس الشرجي

 

فمن أكبر الاخطار للجنس الشرجي هو أن العضلة المتحكمة بفتحة الشرج تصبح مرتخية مع تكرار الجنس الشرجي وهي عبارة عن دائرة من العضلات تقوم بالتحكم بمرور البراز إلى الخارج
وهذه العضلة تسمى ( sphincter )
وفي هذه الحالة يكون الشخص الممارس عليه غير متحكم بفتحة الشرج تحكم كلي كما أن المنطقة المحيطة بفتحة الشرج يتغمق لونهاا في أحيان كثيرة وبما أن الشرج منطقة لا توجد بهاا إفرازات طبيعية فهي عرضة لتمزق وهو نوعاان :

تمزق خارجي (external tear)

وهذا أقل ضررا لانه ملاحظ بالعين المجردة ويمكن الاحساس به وبه درجة من الالم . ويمكن ملاحظته أثناء دخول الحمام كما أن الجلد المغطي للمنطقة الخارجية به خلايا جلدية ميتة تقوم بعمل طبقة من الحماية للجلد الدخلي على عكس المنطقة الدخلية للقناة الشرجية

وأي تمزق يمكن أن يشفى سريعا خاصة إذا تمت المحافظة على منطقة الشرج نظيفة

الصورة الثالثة تمزق داخلي (internal tear)

صورة توضحية لتمزق فتحة الشرج بسبب الجماع

 

أما التمزق الدخلي للقناة الشرجية هناك فرصة كبيرة لحدوث أمراض وألتهابات تدخل إلى الجهاز الدوري للجسم لان مثل ما أنتم ملاحظين في الصور هناك أوعية دموية مغذية للمنطقة ويمكن للبكتريا الامراض الجنسية الانتقال إلى الجهاز الدوري فتدخل كامل الجسم .

فهذه التمزقات الداخلية تسمح بدخول البكتيريا والجراثيم المتواجدة طبيعيا في المنطقة والالتهابات بدرجة أسرع للجسم
بالاضافة أن الجزء الداخلي من القناة الشرجية غير حساس للالم.ولهذا لا يحس الشخص بهذه التمزقات الميكروسكوبية فتجعله غير مكترث للامر

وهنا الخطورة الشديدة..
ومن المعروف ان جسم المرأة التي يمارس عليها الشذوذ يكون أجسام مناعية تحارب مني الزوج لانه المني يدحل إلى الجهاز الدوري عبر هذه التمزقات الداخلية أو الخارجية فيعتبر جسم غريب فتتم محاربته .
فيكون الجسم أجسام مضادة لماء الرجل .فلو تم الجماع الطبيعي لا يحدث حمل بسبب محاربة الجسم لمني الرجل