علاج الملاريا Mefloquine

Mefloquine
بواسطة العضو : أسماء نصار | بتاريخ : 5- نوفمبر 2016
Mefloquine

التعريف

يعمل العلاج كمضاد حوي يهاجم الطفيلات لدى دخولها لجسم الإنسان وهو من مجموعة الكوينين التي اثبتت فعاليتها العلاجية والوقائية لدى مرض الملاريا ومن الجدير بالذكر أن العلاج قد يوصف للأطفال بحس أوزانهم وتبعا لتعليمات الطبيب الصحية

الإستعمالات

علاج الملاريا

موانع الاستعمال

يمنع استخدامه في المرضى الذين يعانون من فرط التحسس للعلاج أو لأي مكون آخر من مكونات العلاج والمرضى

الاحتياطات

يتم صرف العلاج وفقا لتعليمات الطبيب وتحت إشرافه يجب متابعة فحوصات الدم المخبرية كما ويجب عمل فحص وظائف الكلوة الدورية ووظائف الكبد كذلك يجب الحذر عند اعطائه للمرضى : . الوهن ، المسنين والمرضى ذوي الحالات الشديدة ، والأطفال يجب اعطائهم جرعات منخفضة تتناسب مع العمر والحالة الجسدية. يجب استخدامه بحذر في المرضى الذين يعانون من صدمة حادة ، احصار القلب يجب إيقاف العلاج مباشرة في حال حدوث أي أعراض جانبية عصبية نفسيه تؤثر على المريض كما ولا ينصح بإستخدام العلاج في حالات الوقايه من مرض الملاريا كما وينصح بمراقبة تخطيط القلب خلال فتره العلاج

فئة ب

يمكن إستخدام العلاج خلال فترات الحمل أما بالنسبة للمرضعات فهنالك دراسات تثبت لذلك من الممكن إستخدام العلاج اثناء فتره الرضاعة لكن بحذر شديد .

الأعراض الجانبية

من أكثر الاعراض الجانبية التي قد تظهر على المريض أثناء فتره العلاج: الدوخة. ضيق في التنفس. اضطرابات الأمعاء مثل الإسهال والإمساك والتقيؤ والغثيان أو ألم في البطن. اضطرابات النوم.

التداخلات الدوائية

قد يتسسب التزامن ما بين العلاج وبعض العلاجات الإخرى بالتاثير على المفعول الطبي للعلاج ومنها : الأمانتادين اميودارون أميتريبتيلين اريبيبرازول ثالث أكسيد الزرنيخ أرتيميثر استيميزول اتازنفير

الجرعات وطرق الاستعمال

تختلف الجرعة تبعا لوضع المريض وحالته الصحي ويحدد الطبيب المختص الجرعة المطلوبة ولكنها عادة ما تكون 1250 ملغ لليوم الواحد الى ان يتحسن المصاب

التخزين

يحفظ في درجة حرارة الغرفة (<25 درجة مئوية) بعيداً عن الرطوبة و الحرارة، تجنب تجميد العلاج بعيد عن الضوء